الوقت ليس في صالح بيل في ريال مدريد




وفي الوقت الذي تعثر فيه بيل، كان ماركو أسينسيو معشوق جماهير برنابيو الجديد متوهجا حيث سجل اللاعب البالغ عمره 21 عاما، هدفي ريالال ليواصل تألقه في بداية الموسم.

وعلى عكس هدفه في ديبورتيفو، قدم بيل القليل خلال الانتصارات في الدوري وفي كأس السوبر الاسبانية مما عرضه لانتقادات من الجماهير ووسائل الإعلام.

وصرح المدرب الفرنسي "إنه لاعب مهم في التشكيلة. غاريث هو غاريث وسيواصل العمل ليستمر في إظهار قدراته مثل الجميع".

في غضون ذلك، نشرت صحيفة ماركا الإسبانية مقالا يوم الاثنين بعنوان"خمسة أيام متبقية لبيع بيل".

وأورد المقال أن رعلى يال مدريد "أن يستغل سمعة بيل الجيدة في بريطانيا وأن يستفيد من سوق الانتقالات الجنوني والمتقلب".

تقع التغييرات فجأة في ريال مدريد، وربما لم يعد الوقت في صالح غاريث بيل داخل النادي الملكي؛ حامل لقب دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم.
وأحرز مهاجم ويلز أول هدف لفريقه في المسابقة، هذا الموسم، لدى الفوز 3-صفر على ديبورتيفو لاكورونيا بعد أداء رائع، الأسبوع الماضي.

وبعد سبعة أيام، تعرض بيل لصيحات استهجان من الجماهير في سانتياغو برنابيو عندما استبدل المدرب زين الدين زيدان اللاعب الأغلى في تاريخ النادي، حين كانت النتيجة 1-1 أمام فالنسية، بحثا عن الفوز في آخر ربع ساعة.

وأحس المشجعون بالإحباط بسبب المستوى المتواضع لبيل الذي أضاع فرصة خطيرة من ضربة رأس سددها فوق العارضة، على بعد خطوات من المرمى، بينما أخفق ريال في الفوز ليتعادل على بملعبه 2-2.


وأكد بيل رغبته في البقاء في مدريد وأبدى سعادته لخوض فترة إعداد للموسم والتي حرم منها في سنوات سابقة بسبب الإصابات.

وقال بيل "أنا سعيد بممارسة الكرة وأفوز بألقاب ولا أريدالمغادرة ولا يوجد أكثر من ذلك لأقوله".

انضم الينا ليصلك جميع مباريات مجانا

قنوات بث مباشر





 بي ان سبورت 2